اغلاق
اغلاق

رجال

ما هي اسباب العجز الجنسي عند الرجل

لا تجعل الخجل يمنعك من طلب المساعدة:
هل تشعر بالحرج في مناقشة هذه المشكلة التي تواجهك؟ هل تريد التحدث إلى طبيبك ولكنك مترددا وتشعر بعدم الراحة في مناقشة تلك الأشياء؟ والشئ الذي ينبغي أن تعلمه أن طبيبك هو الوحيد الذي بإمكانه تقديم المساعدة في هذه المشكلة.
* أسباب الضعف الجنسي:
هناك أسطوانتان تشبها الإسفنج في ملمسهما تحيط بقضيب الرجل وتقعان متوازيتان لقناة مجرى البول. عندما يشعر الرجل بالإثارة الجنسية، يقوم الجهاز العصبي بتوصيل الإثارة الجنسية إلى القضيب، ثم تبدأ الأوعية الدموية في الامتلاء بالدم ثم يحدث الانتصاب. إذا حدث أي شئ يعوق هذه العملية يحدث العجز الجنسي.
* وتتضمن أسباب العجز الجنسي:
أسباب عضوية:

أن عملية الانتصاب عملية معقدة تتداخل فيها عوامل عصبية وهرمونية مع حالة الأوعية الدموية مما يجعلها حساسة لأية مؤثرات عضوية.
أهم هذه الأسباب العضوية:
الضغط النفسي و الإجهاد العصبي، مرض السكري غير المشخص، انخفاض نسبة هرمون الاندروجين في الدم، مشكلات تتعلق بوظائف الكبد، الإدمان على المخدرات والخمور وبعض العقاقير . كذلك بعض أمراض الجهاز العصبي والحبل ألشوكي والأورام التي تؤثر فيهما مثل Multiple Sclerosis وبعض العمليات الجراحية لغدة البروتاستا.
أسباب نفسية:
أهمها توترات الرجل المصاحبة للأداء الجنسي ولإثبات الرجولة، والصراعات النفسية الدفينة وكل حالة عجز جنسي تكاد تكون منفردة بذاتها ولها مسبباتها الخاصة، فهناك من يعتقد أن سبب العجز الجنسي منٍٍِ[عقدة الخوف من الاخصاء] وهناك من يرى انه عرض للصراعات الزوجية المدمرة، غير انه من المتفق علية انه لا يمكن تحديد سبب واحد للعجز الجنسي ، وإنما تكون الأسباب نمطا وشكلا يتلاءم مع الظروف البيئية والنفسية والعضوية لكل حالة على حدة.
وجهه نظر التحليل الجنسي PSYCHOANAYSIS :
أن مشاعر الخوف والإحساس بالذنب تجاه الجنس تعد مسؤوله عن العجز الجنسي وهي تنتج عن صراعات داخليه لا شعورية قد ترتبط بما يسمى بـ (عقدة اوديب) والخوف من الاخصاء تقول [عقدة اوديب] أن الطفل الذكر بين الثالثة والخامسة من العمر يتمنى أن يمتلك أمه ويقتل أبيه الذي يمثل دور الغريم المكروه كما تذكر الأسطورة اليونانية القديمة ، يصاحب ذلك خوف من أن ينتقم منة الأب (باخصائه) وهكذا تتكون بذور العجز الجنسي في طفولة الذكر لا شعوريا.
تبقى تلك النظرة حبيسة الاجتهاد الفلسفي ولا يمكن إثبات صحتها أو التأكد من أنها سبب قوي خلف العجز الجنسي على الرغم من أن مشاعر الطفولة الجنسية ومخاوفها تعد علامات واضحة في الوضع الجنسي الحالي للرجل.
وجهه نظر أخرى من العلاقات الزوجية:
العلاقات المدمرة بين الزوجين تؤكد على صحة القول القائل بان المرأة العنيفة الدائمة الشجار (تخصى) زوجها الذي يصبح ضحيتها ويكون أمامها (رجلا عاجزا جنسيا) وهكذا يكون العجز الجنسي وليد موقف انفعالي مؤلم لا يحدثه بقوة سوى الزوجة، وحتى لا نظلم المرأة على طول الخط نقول بان الزوجة المشبعة جنسيا وعاطفيا والتي يغمرها الإحساس بأمان تساعد وتشفيه حتى لو كانت وحشا قادرا على الاخصاء؟‍
نظرية التعلم LEARNING THEORY تؤكد على أن التعلم الخطأ يؤثر على الإنسان سلبيا فالطفل الذي يخاف التحدث والتعبير عن أموره الجنسية هو نفس الزوج التعيس الذي يتعلم كيف تحطم الصراعات الزوجية حياته الجنسية، وهناك بعض الحالات الخاصة جدا من الخوف المرضي (الفوبيا) قد تعتري الرجل من أعضاء المرأة التناسلية مثلا.


عوامل وأسباب مباشره:
كلها تعمل في حيز اللحظة ،في المكان والزمان الحاليين مثل :الخوف من الفشل في ممارسه الجنس ، الإلحاح والضغط من اجل الجنس مع قدره الرجل على تلبيه المطالب الجنسية للمراه بسبب خوفه وإحساسه بالذنب وصراعه النفسي الداخلي ،كل هذه العوامل قاطبة تمنعه من الإخلاص للفعل الجنسي وأدائه بشكل وظيفي طبيعي. فالخوف من الفشل الجنسي يرتبط به الخوف من انفصال الزوجة أو خيانتها بأي شكل من الإشكال وتحت إي ظرف.
في أحيان كثيرة لايمكن إهمالها تكون المراه العصرية التي تقرأ وتسمع وتشاهد عن الجنس - ربما أكثر مما يعرف الرجل - تكون لها توقعاتها الجنسية وأحلامها وطلباتها التي لايتمكن الرجل من تلبيتها سببا في توقعه وخوفه وعجزه الجنسي ، لهذا نقول أن الجنس الصحي والصحيح هو الذي يكون ويتكون ويمارس بحريه وتلقائية ، هذا لان الاثاره والاستثارة الجنسية عند الرجل والمراه هي عواطف وانفعالات تلقائية وطبيعيه لايمكن الأمر بها أو إنتاجها وقت الحاجة في حين أن الأمر والطلب يحدثان أثرا عكسيا على العلاقة الجنسية بالضبط مثل الأم التي تحاول أن تعلم طفلها التبول والتبرزبالقصروالعنف فهي أم تجبر طفلها على أن يحرك أمعائه ، ويخرج فضلاته ،أن يقبض عضلات مثانته ويخرج بوله مما يربك ردود الفعل العصبية ولبعضليه ويؤدي الى إمساك مزمن أو تبول لاإرادي مستمر. 
- الأمراض الجسمانية، والأمراض المزمنة للرئة، الكبد، الكلى، القلب، الأعصاب، الشرايين أو الأوردة كل ذلك يسبب ضعف جنسي.
- أو أي خلل يحدث في جهاز الغدد الصماء وخاصة مرض السكر. تصلب الشرايين من الأمراض أيضاً التي تساعد عليه حيث أنه يمنع الكمية المناسبة من الدم في الوصول لقضيب الرجل.
- يحدث الضعف الجنسي في بعض الحالات، بسبب نقص كمية الهرمون الذكرى (تستوستيرون).
- الإصابات والجراحات مثل إصابات العمود الفقري والحوض من الأشياء التي قد تسبب ضعف جنسي.
- الجراحات مثل جراحة سرطان البروستاتة، المثانة، المستقيم.
- العقاقير: بعض العقاقير الطبية يمكن أن تسبب عجز جنسي مثل العقاقير المضادة للاكتئاب ومضادات الهستامين والعقاقير التي تعالج ارتفاع ضغط الدم، الآلام وسرطان البروستاتة.
- المواد الضارة: إدمان الكحوليات، المرجوانة، ومختلف أنواع المخدرات.
- ويسبب التدخين انسداد في شرايين القضيب.
- الشد العصبي والإحباط والقلق.
العلاج:
هناك طرق كثيرة لعلاج الضعف الجنسي، وهذا يعتمد على سبب الحالة ومدى شدتها وطرق العلاج التي تفضلها أنت وشريكتك:
- إذا كان سبب الحالة هو سبب عضوي فمثلا في حالات نقص هرمون التستروستيرون فالعلاج يكون ببدائل الهرمون.
- وإذا كان السبب نفسي نتيجة الشد العصبي والإحباط، فالأفضل العلاج لدى طبيب نفساني له دراية بالمشاكل الجنسية.
- هناك عقاقير حديثة مثل البروستاديل Alprostadil وهو عقار تركيبي لهرمون البروستاجلاندين .إيه. ويساعد هذا النوع من الهرمون على ارتخاء العضلات في القضيب، والذي يسمح بمرور وتدفق الدم محدثاً الانتصاب. 
 هناك طريقتان لاستخدام بدائل الهرمون:
- العلاج عن طريق الحقن - وذلك بحقن الجزء الأسفل أو الجانبين من القضيب. ويحدث انتصاب في خلال 5 - 20 دقيقة ويستمر الانتصاب لمدة ساعة .
هذه الطريقة تعتبر فعالة لكثير من الرجال نظراً لأن الحقن يتجه مباشرة إلى الأسطوانات الأسفنجية في القضيب والتي تمتلئ بالدم. ولكن هناك أعراض جانبية لهذه الطريقة وهى حدوث نزيف من الحقن ونظراً لأن فترة الانتصاب طويلة تتكون أنسجة ليفية في الجانب الذي يتم حقنه
- الطريقة الثانية، هي علاج داخل ألمبال وذلك باستخدام قطعة صغيرة تستعمل مرة واحدة وتوضع على قمة القضيب وذلك لوضع لبوس البروستاديل في قناة مجرى البول واللبوس بحجم نصف حبة الأرز. الأعراض الجانبية: غير مريح ومؤلم.
 طرق أخرى للعلاج:
 وسائل التفريغ:
وذلك عن طريق استخدام أنبوب بلاستيك مجوف، ويتم وضعه على قضيب الرجل. وعن طريق استخدام مضخة يدوية تبقى الأنبوب مفرغة من الهواء، وذلك يدفع الدم في القضيب ويتم الانتصاب. ثم تقوم بعد ذلك بلف رباط حول قاعدة القضيب لمنع الدم من الخروج خارج القضيب. هذه الطريقة يجب استخدامها تحت إشراف الطبيب المعالج لمنع حدوث أية مشاكل في القضيب.
 جراحة الأوعية:
هناك بعض الجراحات تعالج العجز الجنسي الذي يحدث نتيجة ضعف تدفق الدم في القضيب، ولكن هذه الطريقة تكون فعالة مع فئة قليلة من المرضي.
انبوب غرز القضيب:
إذا فشلت كل وسائل العلاج الأخرى، يمكن اللجوء لهذه الطريقة كبديل. أنبوب الغرز يتكون من أسطوانة أو اثنين من السيليكون يتم غرزها داخل القضيب.
هناك طرق كثيرة للعلاج، فلا تتردد أو تخجل من سؤال الطبيب المتخصص. فقد يتمكن من علاجك.

| نشر: 2006-07-01 12:37:57 A A
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق انشر تعقيب
جميع الحقوق محفوظة لموقع لموقع العرب وصحيفة كل العرب