أخبارNews & Politics

الهام خازن لـarabTV:أنا عربية اسرائيلية
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق انشر تعقيب صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
سماء صافية
27

حيفا
سماء صافية
27

ام الفحم
سماء صافية
27

القدس
غيوم متفرقة
27

تل ابيب
غائم جزئ
27

عكا
سماء صافية
27

راس الناقورة
سماء صافية
27

كفر قاسم
غيوم متفرقة
27

قطاع غزة
سماء صافية
24

ايلات
سماء صافية
33
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

الهام خازن من البعنة لـarabTV: أنا اسرائيلية واريد الاندماج في الدولة وسأمثل العرب من المعسكر الصهيوني

اعلنت الهام خازن من البعنة عن عزمها خوض غمار السياسة من خلال المعسكر الصهيوني، وهي ستنافس على مقعد مضمون

الناشطة الهام خازن: 
فشل القائمة المشتركة دفعني للانضمام الى حزب العمل كي امثل الوسط العربي بطريق مختلفة
سأعمل على ان لا اكون ضحية في المعسكر الصهيوني كما حصل مع زهير بهلول ولا احب المقارنة بيني وبينه
قانون القومية عنصري بامتياز وحزب العمل يعمل ضده بكل قوة ورد النواب العرب جاء متاخرا
نصف الحضور في مظاهرة الدروز في تل ابيب كان من اليهود
ينبغي حل الصراع في المنطقة بإقامة دولة فلسطينية الى جانب دولة يهودية


اعلنت الناشطة السياسية الهام خازن من بلدة البعنة عن عزمها خوض غمار السياسة من خلال المعسكر الصهيوني، وهي ستنافس على مقعد مضمون في ال انتخابات التمهيدية للحزب. وفي لقاء مع تلفزيون العرب قالت انها دعمت في الانتخابات الاخيرة القائمة المشتركة لكن خاب املها من هذه القائمة وأضافت: "عدم نجاح القائمة المشتركة دفع بي للترشح لحزب العمل كي امثل الوسط العربي بطريقة مختلفة ، ومن خلال هذا الحزب بإمكاني التأثير".


الناشطة الهام خازن والزميل سعيد حسنين 
وقالت انها ستعمل بكل جد كي لا تكون ضحية في المعسكر الصهيوني كما حصل مع زهير بهلول وإنها لا تحب المقارنة بينها وبين زهير.
وعرفت نفسها على انها عربية اسرائيلية رغم ان هذه الارض ارض فلسطين كما قالت مؤكدة في الوقت نفسه ان العرب يريدون العيش المشترك والاندماج في الدولة.
وتطرقت الى قانون القومية وقالت انه قانون عنصري بامتياز وينبغي محاربته لأنه ضد الانسانية، والقانون برأيها لا يمس العرب فقط بل اليهود، وعليه فان الحرب ضد القانون هي حرب الجميع من عرب ويهود، وتابعت: "نصف الذين شاركوا في مظاهرة الدروز يوم السبت الماضي هم من اليهود ، ونحن نريد البقاء هنا لكن نريد ان نعيش بمساواة تامة مع الاخرين".
وقالت انها تؤمن بالسلام وبحل الصراع في المنطقة من خلال اقامة دولة فلسطينية الى جانب دولة اليهود.

إقرا ايضا في هذا السياق:

انتصار هبوعيل باقة الغربية على هبوعيل القدس